أعراض ما قبل الدورة نفسية وبدنية

بوابة الصحة » الحمل والولادة » الدورة الشهرية
23 - رجب - 1426 هـ| 28 - أغسطس - 2005


تصيب أعراض ما قبل الدورة ما يقارب 90% من النساء، إذ تبدو على المرأة أعراض معينة تسبق حدوث الدورة الشهرية، منها أعراض بدنية، وأخرى نفسية وعاطفية، ومرد هذه الأعراض فيما يبدو إلى التغيرات الهرمونية في الجسم التي تحدث بشكل دوري منتظم خلال حياة المرأة منذ البلوغ وحتى سن توقف الدورة. من أبرز تلك الأعراض زيادة الوزن، واختزان الجسم للسوائل، ومنها آلام وأوجاع متفرقة في الجسم، ومنها قلة الشهية، والنفور من بعض أنواع الأطعمة.

أما الأعراض النفسية، فقد تشتكي المرأة من القلق، أو شيء من الاكتئاب وعدم الاستقرار النفسي، وضعف التركيز، وعادة تظهر هذه الأعراض على المرأة قبل خمسة أو عشرة أيام من بدء الدورة.

ولهذا يجب التفريق بين هذه الأعراض والآلام التي تحدث خلال أيام الدورة، خصوصاً في اليومين الأولين، والتي تنتج عن تقلصات الرحم. يتم تشخيص أعراض ما قبل الدورة بعد استبعاد أية مشكلات طبية، أو جراحية قد تعطي أعراضاً مشابهة، كفقر الدم، والأمراض الهرمونية. وقد يجري الطبيب بعض الفحوصات الأساسية للتأكد من ذلك، وليس هناك فحص مخبري أو إشعاعي معين يمكن من خلال تشخيص أعراض ما قبل الدورة، ولهذا فإن تاريخ المرض، ووصف المرأة للأعراض، وطبيعتها، وتوقيت حدوثها عوامل مهمة في هذا المجال.

ليس هناك علاج للقضاء نهائياً على أعراض ما قبل الدورة، وشدة الأعراض تختلف من شهر لآخر، ولكنها تبقى طالما بقيت الدورة الشهرية الطبيعية، لدى غالبية النساء تكون الأعراض خفيفة يمكن تحملها، أو اللجوء إلى تناول المسكنات التي تفيد في علاجها. وما عدا ذلك يمكن للطبيب أن يساعد بصرف علاجات أخرى بعد إجراء الفحوصات اللازمة.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- عهود -

20 - شعبان - 1428 هـ| 03 - سبتمبر - 2007




اتمنى اضافة موضوع للفتيات.

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...